منوعات

أحداث الحلقة الأخيرة من مسلسل “زلزال”

أحداث الحلقة الأخيرة من مسلسل "زلزال"

محمد رمضان يسترد حقه من “خليل كتخة” أخيراً

 

وشهدت الحلقة الأخيرة من مسلسل “زلزال” إعلان ماجد المصري “خليل السواح كتخة” افلاسه بسبب الديون التي تورط بها من خلال زوج ابنته “عبد الحليم” وعملية النصب التي تعرض لها، وفتح مزاد لبيع جميع ممتلكاته، بعد اصابته بالشلل بعد خسارته زوجته وأسرته وأمواله.

واستطاع محمد رمضان شراء جميع ممتلكاته بما فيها قطعة الأرض 300 متر التي رفض خليل السواح اعطائها له منذ صغره، ولكنه يرفض في النهاية ان يطرد “خليل السواح” من المنزل وسمح له مع عائلته بالتواجد به بالإيجار وذلك إكراماً لابنته “أمل” التي كان على علاقة عاطفية معها في شبابه.

ويرفض محمد رمضان الزواج من “أمل” بعد طلاقها من زوجها “عبد الحليم” وبعد وفاة زوجته “صافيا” حلا شيحة، ويقرر الترشح لمجلس الشعب في منافسة “قاسم” الذي كان متزوجاً من ابنة خليل السواح، والتي تقرر الزواج من طليق أختها “عبد الحليم” وتقنعه بالترشح لمجلس الشعب لمنافسة “زلزال” و طليقها “قاسم”.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق